شيشاوة :فوضى لوحات الاشهار واقتحام الشاحنات الثقيلة للأحياء السكنية ظاهرتان خطيرتان تستدعيان تدخل السلطات المحلية والمنتخبة.

في ظل غياب دور السلطات المحلية والشرطة الإدارية، أصبحت شوارع مدينة شيشاوة تشهد فوضى عارمة نتيجة ألواح الإعلانات المنتشرة في كل شارع وزنقة والتي ترجع ملكيتها لمختلف المحلات التجارية ، وهو ما أساء لصورة المدينة المعروفة بنظافتها و طابعها الهادئ ، بل تجاوز الحد إلى غلق بعض الطرق و الأرصفة على المارة وهو الأمر الذي أزعج الكثير من السكان وتركهم يتساءلون عن سبب عدم تطبيق القوانين في مثل هذه الحالات وعن غياب الرقابة من طرف الجهات المختصة.

ومن جهة أخرى، تنتشر فوضى أخرى تقلق راحة الساكنة، فداخل التجزئات والاحياء السكنية تجد شاحنات من الحجم المتوسط والثقيل تركن ليلا أو نهارا وتتسبب في إزعاج كبير للساكنة وتعرقل حركة السير والمرور، فلماذا لا تتدخل الجهات المسؤولة عن تنظيم حركة السير والجولان وتمنع ولوج هذه الشاحنات الاحياء السكنية وتخصص لها مساحات خاصة بعيدا عن الساكنة.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

https://www.magenet.com/?ref=referral&ref_type=direct&ref_id=fdbtowo3tj30wqfh&ref_item=3